الصفحة الرئيسية توطين 11 10 16 إطلاق مركز تدريب لتحسين مهارات وتنمية المواهب الشابة في الكويت

إطلاق مركز تدريب لتحسين مهارات وتنمية المواهب الشابة في الكويت

11/10/2016

أشار الرئيس التنفيذي لشركة هواوى إنه سعيد بتوقعات نمو كبيرة في الكويت من خلال بنية تحتية متقدمة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والتي من شأنها أن تساعد الدولة على الاستفادة من الفرص الاقتصادية، مشددا على حرص هواوى على دعمه من خلال الاستثمارات المستمرة في التعليم ونقل المعرفة ومن خلال دعم حكومة دولة الكويت إلى تحويل اقتصادها القائم على الطاقة إلى اقتصاد قائم على العلم والمعرفة.

واضاف في لقاء صحافي اجراه مع وسائل الإعلام الى الخطة التي تبنتها دولة الكويت حول تنمية استراتيجية لرؤية الكويت في عام 2035 والتي تتيح الفرص لعدد هائل من المشاريع، أغلبها سيتطلب دعم من البنية التحتية المتقدمة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. ومع الإنطلاق الأخير لبرنامج المسئولية الاجتماعية للشركات على المستوى العالمي (CSR)في الكويت، " بذور من أجل المستقبل"، فإننا شغوفين للمساهمة في تنمية المواهب الشابة لدولة الكويت من خلال تقديم فرص مهنية جديدة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

علاوة على ذلك، تطلق شركة هواوى مركز التدريب الأول الخاص بها في دولة الكويت قبل نهاية عام 2016 لتحسين مهارات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بين المحترفين من الكويتيين، وهو الأمر الذي يساعد على دعم مبادرات التوطين لزيادة نسبة المحترفين الكويتيين في القطاع الخاص.

بصفتها واحدة من أكبر الشركات في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في المنطقة، تلتزم شركة هواوى بالمساعدة في سد الفجوة الرقمية في الكويت من خلال أربعة محاور رئيسية. وتتضمن هذه المحاور تقديم الاتصالات للجميع، وتوسيع النطاق للجميع، ورعاية المواهب في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وتطبيق وسائل التكنولوجيا في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لمساعدة الصناعات المختلفة على الزيادة بشكل فعال وكفء.

برنامج "بذور من أجل المستقبل" هو برنامج هواوى للمسئولية الاجتماعية للشركات على المستوى العالمي الذي قٌدِّم لاول مرة في الكويت في عام 2014 بالتعاون مع جامعة الكويت.وقضى الطلاب المشتركين في برنامج البحث عن المستقبل (SFTF) الأسبوع الأول في بكين يدرسون الثقافة الصينية وثقافة اللغة الصينية الشمالية باللغة التي تتحدثها بكين بالإضافة إلى جامعة الثقافة الصينية، يعقبه أسبوع آخر لمقر شركة هواوي في في مدينة شنجن، أينما درسوا الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وزاروا بعضًا من مراكز البحث والتطوير. إننا نخطط لتسجيل كثير من الطلبة الكويتيين في البرنامج كل عام، بهدف أسمى هو إلهام كثير من الشباب الكويتيين بالاشتراك في صناعة  مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وفضلًا عما سبق، سيفتح مركز التدريب الخاص بمجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قبل نهاية هذا العام وسيبرز أحدث وسائل التكنولوجيا وأفضل الممارسات من هذه الصناعة، في حين تقديم منشآت التدريب لدعم 500 طالب في العام. وستعمل شركة هواوى عن كثب مع حكومة دولة الكويت والشركات المحلية لتوفير فرص تدريب أكثر للمهندسين والطلبة المحليين.


الدول


سجل دخول الاضافة تعليق