الصفحة الرئيسية وظائف شاغرة 10 10 16 زيادة في توظيف الشركات الإماراتية للمتدربين وحديثي التخرج

زيادة في توظيف الشركات الإماراتية للمتدربين وحديثي التخرج

10/10/2016

أصبحت الشركات في الإمارات العربية المتحدة تقبل بصورة متزايدة على توظيف حديثي التخرج او الطلاب قيد الدراسة كمتدربين لفترة قصيرة ، (يشار لها باصطلاح إنترنز Interns) ويشير مدير موقع InternsME إلى أن وظائف حديثي التخرج او الطلاب قيد الدراسة كمتدربين لدى الشركات والمؤسسات لا تزال في مرحلة مبكرة في الشرق الأوسط إلا أنها حاجة أساسية لمواجهة مصاعب القوى العاملة.  

وعمل الموقع مع قرابة 60 ألف من المتقدمين للعمل من هذه الفئة من الطلاب وحديثي التخرج خلال السنوات الأربعة الماضية. ويشير جان ميشيل غوثييه لصحيفة ناشونال إن كلفة التوظيف عالية جدا في الإمارات، ولذلك لا بد أن تضمن الشركات أن المرشح للوظيفة هو الشخص المناسب لها تماما قبل أن تقدم عرض التوظيف بدوام كامل. وتتيح وظيفة التدرب فرصة لتجربة المرشح قبل توظيفه.  

ويكشف غوثييه إلى أن 95 % من الوظائف الشاغرة للمتدربين هي إعلانات مدفوعة الأجر من قبل تلك الشركات، علما أن ثلثيها من الشركات الصغيرة والمتوسطة.   

 ويقدم الموقع لهذه الشركات جدولا مرجعيا للرواتب إذ ينصح بتحديد راتب يتراوح بين 1000 و5 آلاف شهريا للمتدرب أو المتدربة حسب مجال العمل. ويصل راتب متدربي التصميم الغرافيكي غالبا للحد الأعلى أي 5 آلاف درهم، ويحصل من يتقن العربي والإنكليزية على رواتب ممتازة غالبا تصل إلى 3 آلاف أو أكثر. وفي الشركات متعددة الجنسية يصل الراتب أحيانا إلى 5000 درهم رغم أن العمل فيها يكون بلا راتب على أن الحال الأكثر شيوعا.   

أما عن تكلفة توظيف متدرب فهي تستدعي تصريح عمل، وفي المناطق الحرة يكلف ذلك قرابة 500درهم للطلاب والطالبات و1100 درهم للأشخاص المكفولين من أولياء أمورهم. وصدر قرار وزارة العمل في الإمارات الشهر الماضي حول عمل الطلاب إذ يشترط القرار الحصول على الموافقة الكتابية ممن له الوصاية او الولاية على الطلبة الاحداث في سن 12 الى 18 عاما قبل تدريبهم وكذلك على الطلبة في سن 15 الى 18 عاما عند منحهم تصاريح العمل.  ونص القرار - الذي يشمل الطلبة المواطنين والمقيمين - على معاملتهم كالعمال العاديين الذين يعملون في ظروف مماثلة وذلك من حيث كافة الاستحقاقات والمزايا.  كما نص على الالتزام بكافة الضوابط والاجراءات ونوعية العمل المسموح بها عند تدريب او تشغيل الطلبة، ويكلف تصريح العمل 500 درهم.  

وتشير صحيفة ناشونال إلى شركات تدفع قرابة 9 آلاف درهم وأكثر للمتدربين على اعتبار أنهم يجددون دماء الشركة بحيوية كبيرة فيما تشير شركات إلى أن فترة توظيف المتدربين لديها تمتد من شهر إلى 6 أشهر. وينصح غوثييه الشركات بتحديد أهداف قصيرة المدى لتدريب حديثي التخرج أو الطلاب في وظائف المتدربين المؤقتة مع خطة تدريب واضحة لهم ومكان لائق لمكاتب عملهم. 


الدول


سجل دخول الاضافة تعليق