الصفحة الرئيسية أخبار 12 12 16 شركة دي سي برو للهندسة تُحفّز الشركات الإقليمية على الاستفادة من الخريجات

شركة دي سي برو للهندسة تُحفّز الشركات الإقليمية على الاستفادة من الخريجات

12/12/2016
صورة - للتوضيح فقط

أعلنت شركة ’دي سي برو‘ للهندسة- الإمارات، وهي رائدٌ عالمي في توريد الطاقة للمناطق والرائد الإقليمي المشهور في الاستدامة في الخدمات الميكانيكية والكهربائية والضخ في المباني الخضراء، عن دعمها لجهود الشركات للاستفادة من الخريجات الجديدات في مجال الهندسة. وطرحت كارين صليبا، المهندسة الميكانيكية في شركة ’دي سي برو‘ للهندسة- الإمارات، تحدياً فريداً من نوعه بهدف تحفيز الشركات الرائدة إقليمياً لتعزيز استثماراتهم في رأس المال البشري وخاصةً مع خريجات الهندسة الموهوبات اللاتي يدخلن سوق العمل بشكلٍ متزايد.

 

وتؤمن صليبا أن التمييز الذي كان منتشراً في القطاع لم يعد موجوداً حالياً، مستشهدة بالإحصائيات التي نشرتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي (MOHESR) والتي كشفت أن واحدة من أصل ست من مواطني الإمارات العربية المتحدة تختار دراسة الهندسة في الجامعة.

 

وقالت صليبا: "أعتقد أن عالمنا المعاصر اسهم في إزالة عوائق التوظيف التقليدية التي كانت تواجهها النساء. وإذا توافرت لنا فرص توظيف متساوية، فإن النساء سيصبحن رائدات في عالم الهندسة ويقمن بتحسين نماذج أفضل الممارسات القائمة. لقد كان علي أن أتنافس مع خبراء ذكور طوال فترة حياتي المهنية في ’دي سي برو‘ وهو تحدٍ كبير، ولكنني أعرف أن زملائي الذكور يجدون تحدياً عند التنافس فيما بينهم أيضاً. وهذا ما يجب أن يكون عليه الوضع، أي أن يكون قائماً على الموهبة. ولا يجب أن يكون الجنس عاملاً في هذه المعادلة".

 

ومن الأدلة التي تؤكد على نجاح صليبا المتزايد، اختيارها في مسابقة برنامج "ليدرز" (LeaDRS) الإقليمي التي تنظمها الجمعية الأمريكية لمهندسي التبريد والتدفئة وتكييف الهواء (ASHRAE)، متفوقة على مئات من المرشحين من 20 دولة. وتهدف المسابقة إلى تشجيع تطوير الرواد المستقبليين. وكونها المهندسة الوحيدة التي وقع الاختيار عليها، ستقوم صليبا بمرافقة المدير والرئيس الإقليمي لفرع الجمعية الأمريكية لمهندسي التبريد والتدفئة وتكييف الهواء في الإمارات العربية المتحدة في مؤتمر الجمعية الشتوي في لاس فيغاس والذي يعقد في 30 يناير و1 فبراير من العام المقبل.

 

وأضافت صليبا: "هذه فرصة رائعة بالنسبة لي شخصياً، ولكنها تؤكد أيضاً على إمكانية نجاح المرأة في مجال الهندسة الإقليمي. وكان أحد أهدافي أثناء مسيرتي في حياتي المهنية في مجال الهندسة الميكانيكية هو أن أحقق أهدافي الشخصية، بالإضافة إلى مساعدة النساء الأخريات على أن يفهمن كيف يمكن لهن أن يصبحن مهندسات ناجحات. وآمل أن تمنحني هذه التجربة المزيد من الخبرة لتحقيق هذا الهدف".

 

وتأمل صليبا، أنه مع اختيار واحد من أصل أربعة من مواطني الإمارات العربية المتحدة، لمقررات الهندسة خلال مرحلة التعليم الجامعي، أن يؤدي نجاحها الشخصي إلى تحفيز المزيد من النساء على اللحاق بخطاها إلى هذا القطاع. حيث تدرس واحدة من أصل ثماني من مواطنات الإمارات العربية المتحدة حالياً أحد تخصصات الهندسة في الجامعات المحلية.

 

وتابعت صليبا قائلةً: "بدأتُ حياتي المهنية في ’دي سي برو‘ بهدف واضح نصب عيني، وهو أن أصبح شخصيةً رائدةً في هذا القطاع، ولطالما ألهمتني الإنجازات الهندسية العظيمة التي ساعدت على بناء مجتمعات فعالة ومستدامة وكنت شغوفة بتحقيق إنجازاتي الخاصة".

 

واختتمت حديثها بالقول: "أنا محاطة في ’دي سي برو‘ بإدارة وأشخاص مميزين، والذين مهدوا لي الطريق لتحقيق المزيد من النجاح. وتتلخص فلسفة التوظيف في الشركة بالرغبة بتوظيف أفضل المرشحين، وهو ما يجب أن يكون عليه الحال تماماً. وحتى في حينها، لم يكن نجاحي وليد الصدفة، بل كان العمل الجاد والحماس أساسيين في أخلاقيات العمل الخاصة بي، ورأى مدرائي ذلك ومنحوني مشاريع أكثر أهمية. وقادني قلبي إلى العديد من النجاحات، ولكنني تعلمت أن أتمتع بالمرونة والقدرة على انتهاز الفرص خلال مسيرتي أيضاً".


المواضيع

الدول


سجل دخول الاضافة تعليق