الصفحة الرئيسية أخبار 06 12 16 الموارد البشرية والتوطين في الإمارات" تتيح لموظفيها أداء مهامهم دون الحضور لمقر العمل

الموارد البشرية والتوطين في الإمارات" تتيح لموظفيها أداء مهامهم دون الحضور لمقر العمل

06/12/2016
صورة للتوضيح فقط-المصدر: موقع الوزارة

دبي في 6 ديسمبر وام:بدأت وزارة الموارد البشرية والتوطين تطبيق المرحلة الأولى من مبادرة "العمل عن بعد" التي تتيح لأكثر من /70/ موظفا وموظفة في الوزارة إنجاز مهاهم الوظيفية دون الحاجة الى الحضور لمقر العمل.  وقال معالي صقر غباش وزير الموارد البشرية والتوطين " إن المبادرة تأتي في اطار الخطط الرامية إلى تمكين الكوادر الوظيفية من خلال استثمار المنجزات التي حققتها الوزارة على صعيد البنية التقنية وتوظيف التكنولوجيا في تطوير بيئة العمل الداخلية وتنمية رأس المال البشري بما يتواكب مع رؤية حكومة المستقبل.  وأكد أهمية المبادرة ومساهمتها في تحفيز الموظفين على الابتكار والإبداع والريادة في تقديم الخدمات وذلك تحقيقا لأحد الأهداف الاستراتيجية للوزارة والمتمثل في ضمان تقديم كافة الخدمات الإدارية وفق معايير الجودة والكفاءة والشفافية.  ووجه معاليه فريق فريق العمل الداخلي المعني بتنفيذ المبادرة بضرورة التقيد بممارسات حوكمة المبادرة بما يضمن سرية وأمن المعلومات والبيانات وعدم تأثر زمن تقديم الخدمة وجودتها وتميزها وكذلك ضمان انتاجية الموظفين المشمولين في المبادرة وانضباطهم الوظيفي بما ينسجم مع النظم واللوائح الوظيفية المعمول بها.  و دعا الموظفين والموظفات إلى التطبيق الأمثل للمبادرة التي تتيح مرونة كبيرة من خلال ساعات العمل غير المقيدة وهو الامر الذي من شأنه مساعدة الموظفات العاملات في الوزارة على تحقيق التوازن بين المهام الوظيفية والالتزامات الاسرية. 

 

من جهته أوضح سعادة سيف أحمد السويدي وكيل الوزارة لشؤون الموارد البشرية أنه تم اعتماد اطار وضوابط لادارة الموارد البشرية الذين سيعملون عن بعد بما يضمن التوافق مع المحددات الموضوعة من قبل الهيئة الاتحادية للموارد البشرية الحكومية وكذلك ضمان انتاجية الموظف ومن بين ذلك تحديد معدل يومي للمهام التي يفترض ان ينجزها الموظف وغيرها من الضوابط ذات الصلة.  وأشار السويدي إلى أن المبادرة تشمل في مرحلتها الاولى أكثر من /70/ موظفا من بينهم /6/ موظفين من فئة ذوي الاحتياجات الخاصة يقومون جميعا من خلال عملهم في ادارة الخدمات الإلكترونية بالوزارة بالتدقيق على المعاملات ذات الصلة بتصاريح العمل وذلك بموجب نظام تشغيلي يكفل القيام بالمهام المطلوبة وتمكين ادارة الخدمات الالكترونية في الوزارة من عملية متابعة الاداء لاغراض القياس والمراجعة لهذه المبادرة. 

 

وذكر أنه تم تصميم لوحة تفاعلية تمكن المشرف على عمل ادارة الخدمات الالكترونية من ضبط آلية العمل وتحديد أولوية التوزيع العشوائي للمعاملات وتخصيصها للموظفين المشمولين بالمبادرة الى جانب تحديد مستهدفات يومية متغيرة لموظف العمل عن بعد "حصة المعاملات" وفقا لحجم تدفق المعاملات اليومي.  وأكد السويدي أن فريقا داخليا يتولى متابعة تنفيذ المبادرة إذ يعمل على تعزيز الآليات الممكنة للتطبيق الجيد من خلال التدريب والتأهيل اللازمين للموظفين المشمولين في المبادرة التي من شأنها تحقيق السعادة للموظفين وتحفيزهم على تقديم الخدمات بما يلبي تطلعاتهم المتعاملين اسعادهم.  ولفت إلى أن الوزارة أجرت سابقا استطلاعا للوقوف على آراء الموظفين حول"مبادرة العمل عن بعد " قبل اتخاذ قرار تطبيقها و عكست النتائج رغبتهم خاصة الإناث منهم ضمن الفئة العمرية من /25-42/ عاما بالقيام بمهام عملهن من المنزل وبالقرب من أفراد أسرهن دون الحاجة لقطع المسافات للحضور إلى مقر العمل وهو ما يسهم بطريقة غير مباشرة في تخفيف مستويات الإجهاد والتعب على الموظفين لاسيما تلك الناجمة عن الازدحام المروري. 

 

وقال إن هناك خطوات متتابعة يتم تنفيذها دوريا لقياس مدى تحقيق أهداف المبادرة من خلال تقييم الآثار المترتبة على تطبيقها داخليا من حيث رضا الموارد البشرية وجودة الخدمات وانتاجية العمل بالإضافة إلى تقييم اثر التنفيذ خارجيا على مستوى المتعاملين والشركاء بالقطاعين الحكومي والخاص .. موضحا أن نتائج التقييم تدعم أعمال الفريق المعني بتطبيق المبادرة في مجال تطويرها وفقا للمعايير العالمية ذات الصلة ..  وأكد أن المرحلة الثانية من المبادرة سيتم تنفيذها في منتصف العام 2017 لتشمل نحو 300 مفتش.  ونوه السويدي إلى أن مبادرة العمل تعتمد في تطبيقها على ضوابط ومعايير الأيزو /27001/ في أمن المعلومات الأمر الذي يضمن تأمين جميع البيانات المتعلقة بالاجهزة الالكترونية التي يستخدمها الموظفون وأنظمة الوزارة والبيانات المتبادلة عن بعد ..مؤكدا توفير خاصية طلب الدعم التقني المباشر للموظفين المشمولين بمبادرة العمل عن بعد وذلك من خلال النظام وخدمة التراسل المباشر بين الموظفين والمشرفين.


الدول


سجل دخول الاضافة تعليق